قياس تدفق البول
قياس تدفق البول

البروستاتا – قياس تدفق البول كيف يتم ذلك؟

إذا كانت البروستاتا تعوق فتحة المثانة، فسيؤدي ذلك إلى تباطؤ
عملية مرور البول. ولإجراء هذا الاختبار تستخدم أجهزة مخصصة
لقياس تدفق البول. ويتميز هذا الاختار بأنه بسيط جداً، إذ تقوم
بإخراج البول في وعاء له شكل قمع، تماماً كما لو كنت تستخدم
المرحاض، ثم تتم جميع القياسات بشكل تلقائي.

ومع ذلك، لا يكون الاختبار دقيقاً إلا إذا تم تمرير كمية كبيرة
نسبياً من البول، ولذلك من المحبذ أن تشرب كثيراً من السوائل
قبل ذهابك إلى المستشفى. وإذا استطعت أن تحافظ على امتلاء
مثانتك حتى تصل إلى المستشفى، فسيكون ذلك أفضل بكثير.
وعليك ألا تقلق إذا لم تكن قادراً على القيام بذلك، إذ ستحصل
على بعض الماء لشربه هناك، وسيسمح لك بالانتظار حتى تصبح
المثانة ممتلئة قبل إجراء الاختبار. وأما إذا شعرت أنك بحاجة إلى
التبول في أثناء وجودك في غرفة الانتظار، فينبغي عليك أن تخبر أحد
موظفي العيادة بذلك، لتقوم بإجراء اختبار تدفق البول على الفور.

مقاييس تدفق البول

عندما يؤدي انسداد مجرى البول إلى تباطؤ مرور البول، تكشف مقاييس تدفق
البول عن وجود أحد العوائق مثل تضخم البروستاتا الحميد.

قياس تدفق البول
قياس تدفق البول

وفي بعض الأحيان، قد لا تستطيع أن تخرج سوى القليل من البول
عند قيامك بإحراء الاختبار لأول مرة. وإذا حدث ذلك، ثم جاءك
بعد بضع دقائق شعور مفاجئ بالرغبة في التبول مرة أخرى، ينبغي
لا تذهب إلى المرحاض، ولكن يحبذ إخبار أحد الموظفين، حتى
من استخدام جهاز قياس التدفق مرة أخرى!

عند قيامك بتمرير البول في الجهاز، ينبغي أن تسترخي، إذ
يؤثر التوتر على دقة قراءة الجهاز. وحاول المحافظة على تدفق
البول في اتجاه واحد، لأن تركه يدور حول الجوانب قد يؤدي إلى
قراءة خاطئة. كما يجب أن تتجنب أيضاً الطرق على الجهاز وقت
استخدامه. وتساعد هذه التدابير والإجراءات، في الحصول على
سجل جيد من النقاط ستظهر ما إذا كانت البروستاتا هي
الإعاقة أم لا.

ومن أهم مميزات القيام بزيارة مبدئية لعيادة تقييم البروستاتا،
هو أنه في حال كان أي اختبار من الاختبارات، وخصوصاً اختبار
التدفق، غير مرض في المرة الأولى، فإن زيارتك لطبيب المسالك
البولية توفر لك فرصة تكرار الاختبار.

 

كتاب : اضطرابات البروستاتا
للبروفيسور ديفيد كيرك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!