خصائص العسل

ماهو لون العسل – خصائص ومميزات العسل الطبيعي

لون العسل

يختلف لون العسل من أصفر صاف إلى شبه أسود. ولا يعرف العلماء بالضبط سبب هذا اللون، وقد يكون سببه وجود الصبغ الجزراني (Caroteroides) الموجود في النباتات أو يعزى سببه لوجود حمض التنيك (Tanic Acid ) وهذه أيضا توجد في النباتات، ويمكن أن تكون قد انتقلت إلى العسل من رحيق الأزهار. ولا شك أن لون العسل يتأثر بعملية تصنيع العسل أثناء تسخينه.

وعادة ما يتوافق لون العسل مع مصدره من النبات، فعسل نبات اللفت (Rape) أبيض كالماء، أما العسل الأبيض الشاحب فمن عشب الأبيلويون (Willow Rerb ). والعسل الأصفر الشاحب من نبات الأكاسيا (Acacia)، أما العسل الأصفر الذهبي فيأتي من نبات الهذباء البـرية (DondeIion)، والعسل الاتي من نبات الزيزفون (Lime) فيتميز بلون مخضر شاحب. وعسل التفاح له لون أصفر باهت وعسل الخلنج أصفر داكن وأحمر بني. “يخرج من بين بطونها شراب مختلف ألونه فيه شفاء للناس” ويلعب لون العسل دورا هاما في الدلالة على نوعيته.

فالعسل المخزون لمدة طويلة في المخازن أو المرافىء ينتظر الشحن إلى مناطق بعيدة، يكون عادة غامق اللون. وبما أن العسل ذو وسط حامضي فإن خزنه في أوعية حديدية قد يؤدي إلى تسرب كميات قليلة من الحديد إلى العسل، مما يضفي لونا غامقا على العسل. وحتى الأوعية ذات الأغطية البلاستيكية فقد لا تسلم من تلك المشكلة.

والعسل الصيني معروف بمحتواه العالي من الحديد. وإن وجود الحديد بكمية عالية في العسل يجعل لونه داكنا. ويكون العسل داكن اللون ما استعملت أقراص العسل القديمة مرة ثانية في خلايا النحل.

صفاء لون العسل

إن العسل الحقيقي لا يكون عادة صافيا تماما بل يحتوي على قليل من السكر حينما ينظر إليه مقابل الضوء. ولو تفحصت العسل جيدا لوجدت حبيبات صغيرة، وهذه تشمل حبوب الطلع أو جزئيات من الشمع أو بعض المواد الغروية (CoIIoids). وكل هذه المواد تزيد من القيمة الغذائية للعسل. ويجب أن لا تصفى هذه المواد من العسل.

وإذا ما رأيت عسلا براقا وشفافا فانظر إليه بشيء من الحذر وتأكد من أصالته، وللتأكد فيما إذا كان العسل قد صفي تماما من هذه الجزئيات أم لا فيمكن أن تأخذ كمية قليلة من العسل وتضيف إليها كمية مماثلة من الماء وتضعها في أنبوب زجاجي طوال الليل.

فالعسل غير المصفى يبدي كمية من المواد الراسبة في قاع الأنبوب، في حين أنه لا يشاهد أية ترسبات في العسل المصفى. ويواجه بعض مربي النحل صعوبة أحيانا في بيع العسل الداكن اللون فيلجأ البعض إلى تركه ليتبلور مما يخفف من لونه الداكن.

لزوجة العسل

يمتاز العسل بأنه مادة لزجة. وأخف أنواع العسل لزوجة هو العسل الخلنجي (Heather)، وإذا نظرت إلى عسل الخلنج أمام مصدر ضوئي وجدت فقاعات هوائية صغيرة ضمن هلام محمر اللون. ويمتاز عسل الخلنج بأنه الوحيد من أنواع العسل الذي يبدي هذه الظاهرة. وتنجم هذه الظاهرة عن ارتفاع محتواه من البروتين.

رائحة العسل

تنجم رائحة العسل عن مجموعة من المواد العضوية الطيارة التي استقاها العسل من رحيق الأزهار. ويستطيع الخبراء بالعسل معرفة مصدر العسل بمجرد شم رائحته، إلأ أنه قد يصعب ذلك حينما يكون العسل من مصادر متعددة من الأزهار. ولعسل التفاح رائحة منعشة أما عسل اللفت فذو رائحة مقبولة، ولعسل البرتقال رائحة البرتقال المنعشة الأخاذة.

  • المصدر: كتاب: الاستشفاء بالعسل والغذاء الملكي – تأليف: الدكتور حسان شمسي باشا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!