كيف تواجه الحياة كيف تصبح عظيماً مشاركة للدعم النفسي

كيف تواجه الحياة كيف تصبح عظيماً مشاركة للدعم النفسي

هل من الأفضل ان نقول كيف تعيش الحياة أم نقول كيف تواجه الحياة؟

هل يوجد اختلاف ؟ نعم يوجد اختلاف. فالحيوان والنبانات والإنسان أيضا كلهم
يعشون الحياة. ولكن الإنسان يتميز بشى، أخر وهو أنه يواجه هذه الحياة. والمواجهة
تعنى الفعل الإرادى.. وتعنى أيضاً أن الحياة تحتاج إيجابية فلا حياة لإنسان سلبى..
والإيجابية تعنى الحركة للأمام والبناء. فالمواجهة لا تعنى فقط حل المشاكل التى
تواجه الإنسان بل نعنى إيجابية الإنسان وهى الإضافة والإبداع والتغيير.. وكلها من
نتاج العقل البشرى. وإذا كان مخ الحيوان يحتوى على مناطق الإحساس والغرائز
فإن مخ الإنسان يحتوى على منطقتين أخريين هما منطقة التفكير الإبداعى وحل
المشكلات ومنطقة العاطفة والضمير والمشاعر

إذن الإنسان تكوين ذو شقين:

إذن الإنسان تكوين ذو شقين: شق مادى وشق معنوى روحى.. الشق المادى
هو الغرائز وشتى الأحاسيس من ألم وبرودة وحرارة وحركة واتزان.. أما الشق المعنوى
النفسى الروحى فهو الذى دفع بالإنسان إلى قبول الأمانة ومحملها بعد أن رفضتها
السموات والأرض والجبال أنها أمانة الحياة.. أمانة الفهم والمعنى. أمانة الفعل
الإيجابى. أمانة خلافة الأرض. أمانة الإضافة والتغيير.. أمانة المواجهة..
. ولذا فمن الأفضل أن يكون سؤالنا : كيف نواجه الحياة

كتاب كيف تصبح عظيماً – الدكتور عادل صادق
 
 
عن الدكتور عادل صادق عامر عبد الله هو طبيب طب نفسي ومؤلف الكثير من الكتب في علم النفس ولد في 9 أكتوبر 1943

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!