رواية أسياد الغرام - الكاتبة عبير القائد
رواية أسياد الغرام - الكاتبة عبير القائد

مُلخص رواية أسياد الغرام – الكاتبة عبير القائد

تحدث لكم موقع كلام كتب من قبل عن رواية بقايا همس للكاتبة عبير القائد والآن سوف يحدثكم عن رواية أسياد الغرام، من أفضل الروايات الرومانسية لعبير القائد.

قصة رواية أسياد الغرام

أسياد الغرام هى الجزء الثانى من سلسلة أسياد الغرام، والتى سميت السلسلة باسمها وتدور احداث الرواية حول شفا ابنة عم همس، المطلقة والتى يقع عمرو الشهرى فى حبها..

كانت شفا فى المطار ورأته عندما حاول احدهم قتله ،حيث كان مسافر بابنته الرضيعة لاجراء عملية جراحية لها فى قلبها فهو يعشقها حد الجنون ،فضمدت جروحه،كان عمرو متزوج من علياء ابنة خالته والتى توفيت وهى حامل ،لم يكن عمرو يتصور انه يقع فى الحب مرة اخرى بعد عليائه ،ولكن شفا غيرت قوانينه تماما.صفية الشهرى اخت عمرو ،وهى جليسة الكرسي فقدت قدرتها على المشي منذ خمسة عشر عاما ،يتزوجها علاء اخو علياء لانه كان يحبها منذ أن رآها طفلة صغيرة بالضفائر ،وسوف تعود للمشي ثانية بفضله هو ايضا .لا يشعر المرئ بالسعادة المطلقة ،فالايام السعيدة يتغللها دائما ايام حزينة ،لنتعرف على حقيقة مشاعر الناس من حولنا.

الروايات الرومانسية للكاتبة عبير القائد

سالم ومحاولة قتل عمرو يتعرض عمرو الشهرى لحادث يكاد يفقد حياته فيه، ولكن يطلب من الشيخ قحطان العزب ،صديق عمره وشقيقه المساعدة فى التخطيط للتخلص من عمه سالم ،فعمه لم يكتفى بموت علياء وابنها ،وتزويج ابنته هندله والتى ماتت منتحره ،ووزجه من ابنته الصغرى نسمة ايضا ،والتى كان عمرو يعتبرها اخت له ، فيتفق سالم مع شهرت والتى تحب عمرو بجنون ،وهى كانت صديقة مقربة من علياء زوجة عمرو الاولى،وكانت تحسدها عليه ،وتتمنى ان يتزوجها ،ولكن بعدما علمت بحبه الجنونى لشفا ،قررت الاتفاق مع عمه ،حتى يعود اليها .علا وهى اخت وسام ،فتاة متحررة ،تفعل ما تريد ،على علاقة بشاب يدعى سليم ،ثم تقابل احمد اخو همس،ويغضب من تحررها ، فتقع فى حبه ،وهو ايضا ،ويقوما معا بكشف شبكة كبيرة من تجار المخدرات والتى تكون شهرت من ضمن اعضائها ويتزوجا.

عن دينا يحيى

انا دينا يحيي خريجة سياسة و اقتصاد بحب القرائه جداااو بعشق الروايات بكل انواعها و بعشق كتابة الروايات كمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!