أسباب عسر الهضم
أسباب عسر الهضم

أسباب عسر الهضم

ما الخطأ الذي يمكن أن يحصل؟، أسباب عسر الهضم، يعاني الجميع تقريباً
من نوبات عسر الهضم، والتي تكون عادة قصيرة جداً.
فقد نشعر بانتفاخ بعد تناول وجبة كبيرة، ونرتاح بعد
إطلاق الريح. وتأتي معظم الريح التي تطلقها نتيجة ابتلاع الهواء
أثناء الأكل، أو نتيجة تفاعل كيميائي في المعدة، أو بسبب المشروبات
الغازية. وتتمثل الحلول بتناول قدر أقل من الطعام، وتناول الطعام
ببطء أكثر، والتقليل من المشروبات الغازية. وقد تدرك بنفسك أن
بعض الأطعمة، مثل البصل المقلي، تسبب إزعاج في أعلى البطن
قد يستمر لساعة تقريباً. والجواب واضح: لا تتناول هذه الأطعمة، أو تجنبها قدر الإمكان.

 

أسباب عسر الهضم

يرتبط عسر الهضم المستمر عادةً بالحمض الذي تنتجه
المعدة. فإذا ما أصيب الصمام في الطرف الأسفل من المريء
بضعف أو خلل، فقد يؤدي إلى دفع عصارات الحمض في المعدة
صعوداً إلى المريء، ما يسبب شعوراً بالحرقة (حرقة الفؤاد). غالباً
ما ما يعاني المرء هذه الحالة ليلاً عند الاستلقاء، تسمى هذه الحالة الجزر المعدي المريئي.

حمض المعدة

يمكن أن يسبب حمض المعدة أيضاً مشاكل إذا هاجم بطانة
المعدة. وتعرف هذه الحالة باسم مرض القرحة الهضمية، لقد تغير فهمنا لمرض
القرحة الهضمية كثيراً في السنوات الأخيرة، وذلك بفضل اكتشاف
عامل عدوائي هو الملوية البوابية.

بطانة المعدة

من الممكن الإصابة بعسر الهضم من دون الإصابة بقرحة أو
جزر. يحدث ذلك لدى بعض الناس لأن بطانة المعدة تكون حساسة
لديهم، وتكون الأعراض مشابهة لأعراض القرحة أو الجزر. ويحدث
غالباً سوء الهضم هذا غير المتعلق بالقرحة لأن المعدة لا تصبح
فارغة بطريقة منسقة وسلسة. ويسبب هذا الخلل في وظائف المعدة
شكلاً من أشكال عسر الهضم المشابه لمتلازمة القولون العصبي،
ما يؤثر على المعدة. وتسبب هذه الحالة شعوراً بالانزعاج والانتفاخ
والغثيان بعد تناول الطعام.

سرطان المعدة

فد يكون عسر الهضم أحياناً عرضاً لحالة أكثر خطورة مثل
سرطان المعدة. وقد أصبح سرطان المعدة اليوم أقل شيوعاً من
قبل، ويصيب الناس بنسبة أقل بكثير من مرض القرحة الهضمية
أو الجزر المعدي المريئي. وأحيانا يتم تفسير الاضطرابات خارج المعدة
والاثني عشر باعتباره عسر هضم، مثل الحصى في المرارة أو
متلازمة القولون العصبي.

 

التفاعلات الطبية

يجب زيارة طبيبك إن أصبت بعسر الهضم أثناء تناولك أي من الأدوية التالية:

  • بعض أدوية ضغط الدم المعروفة باسم مضادات قنوات
    الكالسيوم (مثل نيفيديبين، أملوديبين، فيراباميل)
  • أدوية النيترات لعلاج الذبحة الصدرية (مثل إيزوسوربيد أحادي نترات)
  • أدوية الربو مثل الثيوفيلين
  • أدوية الباسفوسفونات المستخدمة لعلاج مرض ترقق العظام
    (مثل الأليندرونات والريزدرونات)
  • أقراص الستيرويد
  • الأدوية المضادة للالتهابات الخالية من الستيرويد
    (مثل إيبوبروفين ونابروكسين وديكلوفيناك)

 

الإصابة بعسر الهضم لفترة طويلة

عليك مراجعة طيبك العام إن استمر عسر الهضم لديك لفترة
طويلة، حتى لو كنت تتناول أدوية من دون وصفة طبية، أو إذا كنت
بحاجة إلى تناول هذه الأدوية لفترة طويلة.
قد يطلب منك طيبك إجراء فحوصات واختبارات مختلفة قبل
البدء في العلاج.

 

مُلخص أسباب عسر الهضم

  • يمكن الإصابة بعسر الهضم إذا ضعفت بطانة المعدة، أو إذا
    تغير إنتاج الحمض.

عليك مراجعة الطيب إن:

  • خسرت الوزن عن غير قصد
  • فقدت شهيتك
  • كنت تعاني من صعوبة في البلع
  • كنت تتقيأ الدم أو مواد تبدو مثل البن
  • كنت تعاني من تغير في الدم
  • كنت فوق الـ 40 سنة وأصبت بعسر الهضم للمرة الأولى
  • لم يستجب عسر الهضم للتدابير بسيطة التي اتخذتها
  • كنت تعاني من عسر الهضم عند تناولك للأدوية المضادة
    للالتهابات الخالية من الستيرويد.

 

اقرأ ايضاً:

  1. كيف يعمل الجهاز الهضمي وما وظيفة المعدة
  2. الأمعاء الدقيقة والغليظة عند الإنسان

 

أسباب عسر الهضم – كتاب: عسر الهضم والقرحة
تأليف: البروفيسور: س.ج.هوكي – والدكتور: ن.ج.د. وايت – ترجمة: زينب منعم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!